استغلال التكنولوجيا لتعزيز تجربة العملاء

dxb-logo

إنجاز معاملات 84% من المسافرين العابرين في أقل من 5 دقائق

الابـتكـار

استمرت مؤسسة مطارات دبي التي تم الاعتراف بها عالمياً كأحد أكثر المبتكرين جرأةً في صناعة الطيران، في تبني التقنيات الجديدة طوال العام 2018، حيث وفرت للمسافرين تجربة سفر أكثر سلاسة وسرعة ومتعة. وكان من شأن سلسلة من المبادرات التي اندرجت تحت مظلة برنامج “دي اكس بي بلاس” أن جعلت مطار دبي الدولي يتخذ خطوات مهمة إلى الأمام خلال هذه الفترة.

فقد تم طرح تقنيتين أساسيتين لتقليل أوقات الانتظار بنسبة تصل إلى 10٪ في مطار دبي الدولي، تمحورت الأولى منها حول تركيب تكنولوجيا “كزوفيس” في العام 2017، والتي مهدت الطريق لتتبع طوابير الانتظار في الوقت الفعلي، وذلك من خلال وجود 530 مستشعراً متطوراً للحركة يسمح لموظفي الإدارة والتشغيل بالاستجابة للاختناقات بشكل أسرع من ذي قبل، ما يتيح إنجاز معاملات 84٪ من المسافرين العابرين في أقل من 5 دقائق. كما اتاح الوصول إلى البيانات بالنسبة لفرق الإدارة، تحديد التوجهات والتنبؤ بالمشاكل قبل حدوثها.

وتتمثل التكنولوجيا الثانية التي أتت بالتزامن مع شهر الابتكار في دولة الإمارات العربية المتحدة في فبراير من العام 2018، في إنجاز 20 بوابة ذكية جديدة في مطار دبي الدولي تضاف إلى العشر بوابات الذكية التي تم تركيبها بالفعل في مبنى المغادرين في العام 2017، ما رفع العدد الإجمالي إلى 127 بوابة ذكية توزعت على كافة أرجاء المطار، حيث كان من شأن ذلك خفض زمن إنجاز المعاملات من دقائق إلى ما بين 10-15 ثانية.

والأهم من ذلك، أن هذه البوابات التي تقبل جوازات السفر، وبطاقات هوية الإمارات، أو رموز الاستجابة السريعة من تطبيق الهواتف الذكية الصادر عن الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، لا تحتاج إلى بطاقة مخصصة، وقد استخدمها 5.5 مليون مسافر في العام 2017.

وشهد شهر مايو من العام 2018 طرح مطار دبي الدولي ومطار دبي ورلد سنترال حلاً متطوراً مرتكزاً على السحابة لعرض معلومات الرحلات، إلى جانب تكنولوجيا جديدة تتمثل في منظومة تعتمدعلى الرقاقة، حيث تستعيض هذه التكنولوجيا الجديدة التي تم تطويرها بالشراكة مع سامسونغ للالكترونيات وشركة ايربورت لابس، والتي تعتبر سبقاً أخر على صعيد المنطقة، عن حل سابق مجزأ بأخر يمثل ترقية تتمتع بالمرونة والسلامة البيئية وفعالية التكلفة، ما مكن مؤسسة مطارات دبي من تشغيل برمجيتها المتعلقة بنظم عرض معلومات الرحلة والتي تحمل اسم “فيجن اير” دون الحاجة إلى حواسيب شخصية خارجية.

وتمثل التكنولوجيا الجديدة لنظم عرض معلومات الرحلات تغييراً جذرياً في إدارة الرحلات لتعزيز تجربة العملاء بشكل مباشر، وذلك من خلال تقديم إدارة تعاونية للمحتوى لشركات الطيران ومزودي خدمات المناولة الأرضية وشركاء خدمة المطار.

أخيراً، أعلن مطار دبي الدولي في أكتوبر من العام 2018 عن تمديد ارتباطه الطويل مع رواد الإعلان العالميين جيه سي ديدكو لمدة عشر سنوات إضافية، حيث ستتابع هذه الشراكة الرائدة، التي انطوت على تقنيات مثل الأشجار الرقمية والشاشة الرقمية المقوسة بمساحة 70 متراً مربعاً، توفير فرص وسائط جديدة مميزة وتكنولوجيا رائدة في مجال الإعلان الرقمي، وذلك في مسعى لتعزيز تجربة المسافرين وخلق فرص لا مثيل لها لكبرى العلامات التجارية العالمية من شركاء مؤسسة مطارات دبي.

مطارات دبي وشرطة دبي والاتحاد الدولي للنقل الجوي (الإياتا) ومجلس المطارات الدولي يوقعون على مذكرة تفاهم للأمن الذكي
جـائزة الابـتكـار
عرض أرشيف المقالات
الابـتكـار