بـالأرقـام

dxb-logo
بـالأرقـام

بدءاً من مهبط طائرات صغير وسط الصحراء في عام 1960، وصولاً إلى أكثر المطارات الدولية ازدحامًا في العالم، قطع مطار دبي الدولي شوطاً كبيراً فقط خلال 60 عاماً.
سجل أغسطس 2018 رقماً قياسياً جديداً، حيث كان الشهر الأكثر ازدحاماً على الإطلاق، بمرور 8.37 مليون مسافر -بزيادة 1.2 مليون عن أقرب منافس آخر-ليضع معياراً عالمياً جديداً متجاوزاً الرقم القياسي السابق للمطار والذي كان 8.23 مليون في أغسطس 2017.
حقق عام 2018 في نهايته رقماً قياسياً جديداً أخر عندما استقبل مليار مسافر من حول العالم.

يُعد مثل هذا النمو الذي تم تحقيقه في إطار زمني قصير أمر مذهل حقاً. فقد احتاج المطار إلى 51 عاماً – من 30 سبتمبر 1960، وحتى 31 ديسمبر 2011 –ليتسنى له خدمة 500 مليون سافر، واستطاع الترحيب بـ 500 مليون مسافر أخرين في سبع سنوات فقط.
ومازالت هذه الأرقام مستمرة في النمو، حيث بدأ ظهور أسواق جديدة؛ مثل الصين وروسيا، مهتمة بعروض السياحة والضيافة التي تقدمها دبي، وعلى الرغم من أن البنية التحتية المُعِيقة وزيادة المنافسة قد تُبطئ من مسار النمو، إلا أن الأرقام التي يتم تحقيقها مازالت كبيرة والربع الأول لعام 2019 هو خير دليل على ذلك.

٣٢٦ ألف مسافر استخدموا مطار آل مكتوم الدولي في الربع الأول
مطار دبي الدولي يستقبل 22.2 مليون مسافر في الربع الأول من عام 2019
عرض أرشيف المقالات
بـالأرقـام